الأخبار


منتخب فرسان الإمارات للشباب والناشئين يفوز بجائزة الإبداع الرياضي


 

أعلنت «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية» عن فوز منتخب الإمارات للقدرة والتحمل بجائزة الفريق المحلي في دورتها الـ 11، والتي تقام بالتزامن مع الاحتفالات الوطنية بعام الخمسين، حيث سيقام حفل تكريم الفائزين في مقر «إكسبو 2020 دبي» 9 يناير المقبل.

وجاء فوز منتخب الإمارات للقدرة والتحمل بجائزة الإبداع الرياضي لتتويجه بالميدالية الذهبية في بطولة العالم للشباب والناشئين التي أقيمت في هولندا.

ودخل الفارس سعيد سالم عتيق المهيري التاريخ من أوسع أبوابه بعد فوزه للمرة الثالثة على التوالي بلقب السباق الذي أقيم في مدينة إرميلو لمسافة 120 كلم، ليهدي الإمارات المركز الأول على صهوة الفرس «هالة»، مسجلاً زمناً قدره 5.09.10 ساعة.

 وأحرز زميله الفارس عبدالله علي محمد العامري المركز الثاني والوصافة في أول مشاركة له في المونديال ممتطياً صهوة الجواد «تونكي دي بو بازل»، مسجلاً زمناً قدره 5.09.19 ساعة.

وتتضمن الجائزة 3 مستويات هي: المحلي للرياضيين في الإمارات، والعربي للرياضيين من الدول العربية، والعالمي للاتحادات الرياضية الدولية والمؤسسات الرياضية الدولية.

وحافظت الدورة 11 على قيمة الجوائز المالية لجميع الفئات والمقدرة بـ 7 ملايين و500 ألف درهم من أجل دعم الرياضيين واستمرار تشجيعهم وتكريمهم بجوائز هي الأكبر على الإطلاق في الجوائز الرياضية على مستوى العالم

 

أكد سعادة اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، أن فوز منتخب الشباب والناشئين للقدرة والتحمل بجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي لفئة الفريق المحلي لتتويجه بلقب بطولة العالم لمسافة 120 كلم، والتي أقيمت بهولندا، هو امتداد لنجاحات فروسية الإمارات المتعدد والمتتالية في كل المحافل، ويحمل سعادة أكبر والدولة تحتفل بعام الخمسين.

وقال: الفوز بهذه الجائزة المرموقة هو شرف كبير ووسام رفيع على صدر أسرة الفروسية عامة والقدرة والتحمل على وجه الخصوص، كون الجائزة تحمل اسم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الداعم بلا حدود لفروسية الإمارات في مجالاتها ورياضاتها المختلفة، وهو فارس العرب الذي سجل إنجازات غير مسبوقة في ميادينها، وملهم الشباب ومحفزهم للإبداع، وبرؤيته الثاقبة تبوأت فروسية الإمارات أعلى المراتب وحصدت أغلى الألقاب العالمية.

وأضاف: الإنجازات التي ظلت تحققها فروسية الإمارات والقدرة والتحمل هي حصاد دعم القيادة الرشيدة التي وفرت كل عناصر النجاح لأبنائها في المجالات كافة، وتعززها بجودة الحياة واستدامتها، وبسقف طموحات مفتوح، ورؤية تضع الإمارات في المركز الأول دائماً، ليكون الحصاد ريادة وصدارة لوطن اللامستحيل.

وأشاد الريسي بجهود منتخب الإمارات للقدرة والتحمل، والتي أوصلته إلى تحقيق لقب بطولة العالم وحصد الميدالية الذهبية عن جدارة واستحقاق، والفوز بجائزة الإبداع الرياضي ليكون ضمن المكرمين في حفل تتويج الفائزين من الفرق والأفراد والمؤسسات الرياضية من الإمارات والوطن العربي والعالم في الفئات المختلفة.

 

 

 

 

 

+